We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

خاص - اسرائيل تنتظر على "اجر ونص" اما في الداخل فالتطويق "ماشي"

3 0 0
29.08.2019

لارا الهاشم -

لم تنجح محاولة البعض المساواة بين الخرق الاسرائيلي غير المسبوق للقرار ١٧٠١ من جهة وبين تسلّح حزب الله واستحضار الاسراتيجية الدفاعية من جهة اخرى، بتليين موقف لبنان الرسمي حيال توصيف العدوان الاسرائيلي. فالموقف الرسمي لاقطاب الدولة كان واضحا، لناحية اعتبار ما حصل اعتداء على لبنان والتأكيد على حق اللبنانيين بالدفاع عن استقلالهم وسيادتهم بكل الوسائل. هو موقف خرج به المجلس الاعلى للدفاع غداة اعلان رئيس الجمهورية ان لبنان يحتفظ بحقه بالدفاع عن نفسه لأن ما حصل هو بمثابة "اعلان حرب".

لكن ما يتعرض له حزب الله من ضغوط خارجية على صعيد العقوبات اضف اليها الاستفزازات الاسرائيلية المتزايدة مؤخرا عبر تحليق طائرات الاستطلاع بشكل مكثف في مختلف الاجواء اللبنانية منذ العدوان على الضاحية فجر الأحد، لا ينفصل عن المواقف الداخلية التي تخدم أمريكا ومن خلفها اسرائيل بشكل غير مباشر. ولعلّ أبرزها هو تركيز بعض القوى على موضوع المعابر غير الشرعية تزامنا مع اتهام الحزب باقحام لبنان في سياسة المحاور.

هذا التركيز الممنهج يرى فيه الكاتب والإعلامي فيصل عبد الساتر إطلاق نار سياسي على حزب الله للقول أنه يستفيد من هذه المعابر لتهريب السلاح........

© tayyar.org