We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

تكلم لأراك

2 5 0
20.05.2019

نرى السفن واليخوت والبواخر تطوف في المياه، ولم يغرقها يوما عمق المحيطات ولا أمواجاً عاتية ولا مدّاً وجزراً. تسير متحدية المياه التي لن تقوى على هزيمتها إلا عند الاختراق، حينها تكون المآسي. ثغرة واحدة، اختراق مائي صغير كفيل بأن يردي أكبر السفن قتيلة. هكذا الكلمات وهكذا نحن.

نحن سفن نسافر يوميا في غمار الحياة، والكلمات هي مياه الشتاء والبحور، من الأرض ومن السماء تفتك في كياننا، وهنا “المرجلة”. المرجلة تكون مزدوجة، فكما نُرشَق بالكلمات نرشُق بها. الكلمات والعبارات أنواع وأصناف وألوان، لكن طريقة تحليلنا لها هي الفرق، كل الفرق.

لطالما اتبع البعض........

© Lebanese Forces