We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

سارحة والرب راعيها؟

5 2 0
12.06.2019

هذا وطن ام هيك ارض سايبة “سارحة والرب راعيها” كما قال رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع؟ قد تكون سارحة لكن على ما يبدو أن الرب ليس راعيها كفاية، اذ لو كان الحال كذلك، لكانت رغم الفوضى بأحسن احوالها طالما هي تحت انظار الرب. لكنها تفلتت حتى منه، وصارت مرسحا لشياطين هذه الارض يفعلون بها ما يحلو لهم، ولا يحلو لهم الا الشر المطلق. او لعل الرب يريد أن يتركها عمدا سارحة ليلقننا درسا قاسيا، بأن إذا لم تنتبهوا على بلادكم ستضيع منكم في وقت تتلهون بالسرقات والنهب واللهاث، ذاك اللهاث المدمر، الى كراسيكم الى السلطة.

“استمرار هذا الوضع ادى ويؤدي الى تيئيس الناس واحباطها وتخييرها بين الرحيل والهجرة او بين العيش في شبه دولة، اي دولة بالاسم وليس بالفعل وهذا ما لن نسمح باستمراره”، صرخ سمير جعجع. لكن يا حكيم من يسمع........

© Lebanese Forces