We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

السفير السوري: نرحّب بباسيل.. لكن ليت لغته أدقّ

4 0 0
15.10.2019

يقول السفير السوري في بيروت علي عبد الكريم علي لـ«الجمهورية» انّ مصلحة لبنان تكمن أساساً في التنسيق والتكامل مع سوريا، ولولا هذا التنسيق والتكامل ما كانت الجرود لتتحرر من الارهاب، ومن دونهما لا يمكن للبنان أن يتعافى أو ينتعش اقتصادياً. نحن نُعرب عن تقديرنا لأيّ موقف لبناني رافِض للاملاءات والضغوط الخارجية، والتي يبدو أنها لا تزال تمنع عدداً من الدول العربية من استئناف علاقاتها الطبيعية مع سوريا.

ويلفت الى أنّ دمشق انتصرت على الارهاب بالتعاون مع حلفائها، «ونحن مرتاحون الى وضعنا، ونسعد بالزائرين، مع العلم انّ من يزور سوريا يقوى بها أكثر ممّا يضيف الى قوتها»، مُشدداً على أنه «لا مِنّة لشقيق على شقيقه إذا زاره وعزّز الروابط والمصالح المشتركة معه، لأنّ هناك أخوّة بين لبنان وسوريا وكلاهما يحتاج الى الآخر».

ويُعرب عن انفتاح سوريا على مناقشة متطلبات لبنان بعد إعادة فتح معبر البوكمال، داعياً الى تشكيل لجان مشتركة تتولى درس خيارات التعاون والتنسيق لخدمة المصالح الحيوية للدولتين في مجالات عدة.

ويضيف: انّ سوريا، وعلى الرغم من أزمتها، لا تزال تغطي حاجة السوق الداخلية من الدواء المصنوع محلياً بأرخص الاسعار وأفضل نوعية، وبإمكان لبنان الاستفادة من ذلك. وكذلك تغطي الكهرباء كل الاراضي السورية، ونحن قادرون على مدّ لبنان بـ500 ميغاوات فوراً، وإذا تحسنت خطوط النقل ترتفع النسبة الى 1000 ميغاوات وبأسعار أقل من تلك التي........

© الجمهورية