We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

هذا هو «بنك الأهداف» المُقترح على «حزب الله»

4 0 0
13.09.2019

يبني الاميركيون حساباتهم على قاعدة انّ العقوبات القاسية التي تشمل ايران و»حزب الله» موجعة مهما جرى التحايل عليها، وان مفاعيلها ستظهر عاجلاً ام آجلاً في اتجاه دفع طهران وحليفها اللبناني الى تقديم تنازلات في الملفات الاستراتيجية التي تهمّ كلاً من واشنطن وتل أبيب. المسألة وفق تقديراتهما هي مسألة وقت، قبل ان يصرخ الايرانيون والحزب من الألم.

وفي المقابل، اتخذت ايران وقيادة الحزب قراراً نهائياً بعدم الرضوخ للعقوبات الاميركية، مهما ارتفعت وتيرتها وطال أمدها. فبالنسبة اليهما، ليس وارداً ان تمنحا اميركا واسرائيل في الحرب الاقتصادية ما عجزتا عن تحقيقه في الحربين العسكرية والسياسية خلال السنوات الماضية.

ليس خافياً، انّ الولايات المتحدة تملك ارجحية واضحة في الميدان الاقتصادي - المالي تمنحها القدرة على اتخاذ تدابير مؤلمة في حق........

© الجمهورية