We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

«بطاقة صفراء» في وجه الحكومة!

5 1 16
22.02.2019

ما حرّك هذه القراءة، أو القراءات، في صالونات السياسة اللبنانية على اختلافها، هو أنّ السفارة كلّها تقريباً جاءت الى السراي، ولم تكن حكومة الرئيس سعد الحريري قد أقلعت رسمياً بعد.

وتقاطعت، أي القراءات، عند افتراض أنّ واشنطن، أرادت أن تنقل عبر السفارة الى الجانب اللبناني رسالة علنية بمضمون هجومي على «حزب الله». فيما أدرجت بعض القراءات السطحية الحضورَ الاميركي المتجدّد في سياق محاولة لشدّ عصب حلفاء واشنطن، بعدما لمست شيئاً من التراخي، قد أصاب موقعهم وموقفهم.

هذه السطحية، وعلى ما تقول شخصية خبيرة في السياسة الاميركية، تنمّ عن سوء رؤية، تعاني منه مستويات لبنانية سياسية وغير سياسية، فالحضور الاميركي «الحاشد» الى السراي، ليس محطة روتينية عابرة، بل هو خطوة شديدة الأهمية، حدّدتها الديبلوماسية الاميركية، ولها اسبابها، وهدفها أيضاً.

العنوان الاساس للحضور، في رأي تلك الشخصية، هو انزعاج واشنطن من رياح لبنانية تهبّ في اتّجاهٍ لا ترغب به. وهو ما عكسته «النبرة الجادة» للسفيرة الاميركية مع محدّثيها اللبنانيين.

وتقول: قد يحتمل أن يفسر هذا الحضور كمناسبة تذكيرية بأنّ........

© الجمهورية