We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

إجتماع عُقد بعيداً من الإعلام... «ما فينا نكَفّي هَيك!»

2 2 10
19.10.2018

فيما الاضواء مسلطة على إعداد الطبخة الحكومية، تتكثف اللقاءات والاتصالات، وتتواصل الاجتماعات بعيداً من الإعلام، وآخرها اجتماع مساء أمس في الصرح البطريركي في محاولة لتأمين عام دراسي بأقلّ إضرابات ممكنة وخسائر، وبهدف سحب فتيل الخلافات بين المكوّنات التربوية، إيماناً من سيّد الصرح البطريرك مار بشارة بطرس الراعي، الذي مَثّله في الاجتماع المطران حنا علوان، بحماية وجه لبنان الثقافي.

في الكواليس
علمت «الجمهورية» انّ الاجتماع عُقد عند الخامسة، ويأتي استكمالاً للاجتماعات السابقة التي رعتها بكركي، بهدف إيجاد حل للأزمة التي انفجرت مع إقرار سلسلة الرتب والرواتب في المدارس الخاصة، وتمّ ترحيلها إلى العام الجاري. وقد ضمّ الاجتماع اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة، ومكتبا الرؤساء العامّين، والرئيسات العامّات وممثلين عن الكتل النيابية. وقد انقسم الاجتماع إلى قسمين، تركّز البحث عن حلول ممكنة تحديداً لعقدة الدرجات الست، وقد بقيت لجنة مصغرة تتابع ما تمّ بحثه، فيما ممثلو الكتل النيابية حملوا ما تمّ مناقشته إلى مراجعهم لمعرفة موقفهم، على أن يتبعه اجتماع لاحق يتم فيه توضيح أكثر للمواقف. في هذا الإطار، أكّد مصدر مواكب للاجتماع «انّه في الاجتماعات اللاحقة، وبعد ان تنضج الحلول، ستتم دعوة الاطراف كافة بما فيها نقابة........

© الجمهورية