We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

المسلمون السنّة في لبنان ليسوا بخير؟

3 0 25
14.06.2022

منذ أكثر من عام تقريبا كتبت مقالا في احدى الصحف اللبنانية؛ بعنوان (المسلمون السنّة في لبنان جرح نازف ومستقبل منشود)، ومن المؤسف والمؤلم ان جرح المسلمين السنّة كان وما زال نازفا؛ ومستقبلهم المنشود في حالة تفتت وإرباك وإحباط وشبه ضياع، وخاصة على اثر تعليق الرئيس سعد الحريري ومعه تيار المستقبل لعملهما السياسي الوطني؛ ونتيجة ما أسفرت عنها نتائج الانتخابات النيابية الأخيرة في العاصمة بيروت، وفي بعض المناطق اللبنانيه؛ وتؤكد الوقائع عمليا ان الجرح النازف للمسلمين، توسّع وتمدّد حتى أضحى استهدافا لهم ديمغرافيا على الأرض والوجود، وسياسيا في المجلس النيابي وكتله ولجانه التشريعية، وفي الحكومة ووزرائها ووزاراتها السيادية منها والثانوية، ووظائفيا في الوزارات والمصالح المستقلة وحتى في هيكلية البنك المركزي ودوائره وأقسامه؛ وبعدها تهميشا لدورهم ورسالتهم الإيمانية والعربية التي حملوها، ويحملونها كمسلمين سنّة وطنيا وعربيا منذ أمد بعيد؛ والجرح يستمر في عمقه دما ودموعا ونزفا وتغييرا للبنان الصيغة والميثاق الذي نعرفه؛ حتى كاد لبنان في هذه الأيام الصعبة، وفي عهد رئيسه القوي........

© اللواء


Get it on Google Play