We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

بريطانيا: هل يتخلى الحظ عن جونسون؟

4 0 0
29.05.2022

قراءة كتابِ «الأمير» للإيطالي نيكولو مكيافيلي لن تجعل من قارئه سياسياً محنكاً وحصيفاً. لكن قراءته فرضُ وجوب على كل مَن يريد أن يمتهن السياسة، وعلى استعداد للخوض في أوحالها. الدهاء، في ملاعب السياسة، قد لا يكون دائماً سلاحاً كافياً للخوض في متاهاتها، والخروج من معاركها من دون إصابات قاتلة، أو إعاقات دائمة. وفي الوقت ذاته، فإن الساسة الذين يفتقدون الدهاء لا يعمّرون طويلاً في خفايا وتلونات ملاعبها، وسرعان ما يطويهم النسيان. اكتساب السياسي للدهاء، والمرونة، والقدرة على اتخاذ القرار المناسب في وقت قصير، خصوصاً في أوقات الأزمات، ضرورة، وشروط واجبة التحقق، لكل مَن أرادوا خوض المغامرة في تلك الملاعب. ورغماً عن ذلك، فإنه حتى تحقق تلك الشروط عندهم، قد لا يكون كافياً أحياناً لاستمرارهم، إذا تخلى عنهم حُسنُ الحظ.

قد يرى كثيرون أن ما ذُكر أعلاه يُعدُّ من نافلة القول، وهو صحيح، وأوافقهم على ذلك.

لكن المتابع لما يحدث على الساحة البريطانية من أحداث، منذ بروز قضية انتهاك قانون العزل الصحي الوقائي، وتورط العديد من مسؤولي الحكومة على أعلى مستوى،........

© اللواء


Get it on Google Play