We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

مَن يحتاج مَن... سوريا أم لبنان؟

5 2 15
31.08.2018

بعد موقف نصر الله الأحد الفائت، إزداد كلام السوريين حدةً بشأن ضرورة إعادة العلاقات بين البلدين. كلامٌ قرأه البعض في الشكل والمضمون، عودة لـ«الاستكبار» السوري بالتعاطي مع اللبنانيين، وللتحكّم بهم وتحديد مصلحتهم. الاثنين الفائت، رأى السفير السوري علي عبد الكريم علي، أن «لا بد من عودة أصوات النشاز التى ترتفع بين فترة وأخرى الى بعض رشدها، إذا كان موجوداً، لقراءة العلاقة الأخوية اللبنانية-السورية، قراءة فيها مصلحة للبنان قبل أن تكون مصلحة لسوريا». وقال بتهكّم إنّ «بعض الكلام يدعو للرثاء وللشفقة على مَن يقوله». وفي حين أكد أنّ التطبيع قائم، وهو كسفير دليل على ذلك، تابع علي كلامه بالقول إنّ «سوريا طبعاً تحتاج الى لبنان ولكنّ لبنان يحتاج اليها أكثر».


معارضو التطبيع مع النظام السوري يضعون كلام علي في إطار «أطماع الأنظمة السورية المتعاقبة بلبنان، التي تأصّلت مع نظام البعث وتوسّعت وأدّت إلى دخوله على خط الحرب اللبنانية بغية الدخول إلى لبنان وتحقيق أطماعه بإلحاق لبنان بسوريا، ومن ثمّ احتلال لبنان بين 1990 و2005 ومصادرة القرار اللبناني على كل المستويات. كذلك يتحمّل هذا النظام التفجيرات بعد عام 2005 وبعد فتح السفارات بين........

© الجمهورية