We use cookies to provide some features and experiences in QOSHE

More information  .  Close
Aa Aa Aa
- A +

أمن بعلبك يضرب إقتصادها في موسم الأعياد

4 1 0
14.06.2018

تطول وتطول الأحداث الأمنية التي تعيشها بعلبك من دون حلّ جدّي يعيد لها أمنَها وأمانها، وكأنّ هناك حملةً منظمة وجهةً مجهولة الهوية تريد أن يبقى الواقع على حاله، ومعه يَرزح المواطنون تحت أثقال وأعباء ليس أوّلها الخوف على أرواحهم التي تحصدها في أيّ لحظة رصاصة طائشة، وكأنّما أريدَ أن يبقى البقاعيون ضِمن دائرة الخوف تلك والخضوع للأمر الواقع.


ولأنّ «الرزق عند تزاحمِ الأقدام» يكاد سوق بعلبك يشبه باقي أيامه خلال موسم العيد الذي تزامنَ مع الحديث عن حملةٍ أمنية تكاد تكون سرّية.
أسهمت عوامل عديدة في انعدام الحركة التجارية لسوق بعلبك، أهمُّها الواقع الاقتصادي الصعب الذي يعيشه جزء كبير من البقاعيين والبطالة المنتشرة، وضعفُ القدرة الشرائية للناس، ناهيك........

© الجمهورية